سيئون-الاربعاء 24/يوليو/2024-03:47

موجة متوسطة 756 KHz موجتا FM 95.4 MHz 89.5 MHz

كيف تقيم البنية التحتية في حضرموت... المياة والصرف الصحي مثلا



نتائج التصويت
تهــاني : سجـل تهانيك لمن تحب هنا تعـــازي : سجل تعــازيك هنا
عاصمة الثقافة الإسلامية تستقبل العام الهجري الجديد بقالب ديني وفرائحي جميل
[ الثلاثاء: 09/يوليو/2024م مصدر الخبر : تريم/ موقع إذاعة سيئون/ حسن علوي الكاف]
IMG-20240708-WA0014-780x470.jpg
مدينة تريم من المدن التاريخية والاسلامية التي تحضى بسمعة كبيرة بين مدن العالم الإسلامي وغير الإسلامي لما تملك من حضارة وتاريخ مشرف وتوجت عاصمة الثقافية الإسلامية في العام 2010م لدورها الريادي الكبير في الرفع من العلم على نطاق واسع شمل دول وقارات عده .
ففي بداية كل عام هجري جديد تستقبل تريم واهلها العام الهجري الجديد استقبالا إستثنائيا عن غيرها من الحواضر الاسلامية حيث تقام قراءات وادعيه تودع عام مضى وتستقبل عام هجري جديد وهي أعمال طيبة يتوارثها الابناء من الاباء والاجداد وتعم الفرحة مناطق المدينة حيث تشهد تريم حراكا شعبيا بهذه المناسبة الغالية منذُ أسابيع و تعد العدة للإعداد لوجبة المحشي الشهيرة التي تميزت بها تريم عن غيرها من المدن قبل دخول العام الهجري بإسابيع و في آخر يوم من السنة المنصرمة يتم في المساء طبخ المحشي اللذيذ البعض يأكله مع الرز والأخر مع البرير و (( البرير كلمه مأخوذه من حب البر بعد طحنه وطبخه ومن ثم يتم دقه ليكون خبزا صغيرا )) هذه طبخات تميزت بها تريم وتفردت عن غيرها من المدن الاخرى ويتم تناولها في أول أيام السنه الهجرية الجديدة وكما يتم في نفس اليوم الإعداد لوجبة الشربه التي يشارك في طبخها كثير من الحاضرين كما هو موضح بالصور في حفل تراثي ابتهاجا بهذه الذكرى الطيبه ويردد فيها الكبار والصغار والأطفال (( مدخل السنه بركه )) و (( كبيده على راسي وجبته من الوادي وبعته بخمسيه ولا جاب عشويه )) وهي كلمات من التراث التريمي الحضرمي والكبيده عباره عن مجموعه من اغصان الأشجار الخضراء تعصب مع بعض وفي عصرية تلك الليله يحيي أبناء تريم حفلاً تراثياً مثل لعبة الرزيح والبني مغراه والزربادي والزامل وأبريت يتحدث عن هذا اليوم العظيم وعن تريم وعلمائها الأفاضل الذي كان لهم دورا كبيرا في العلم ونشره على نطاق إسلامي وأسع منها العلامة علوي بن عبدالله الحداد رحمه الله وغيرهم من علماء المدينة،ويتوافد لساحة الحفل اعداد كبيرة من الكبار والصغار . في كل عام يردد أبناء المدينة أغنية المحشي المشهورة التي شدى بها الفنان حسن الكاف نختار مطلعا منها (( محشي لذيذ مطبوخ في وسط مخضه منفوخ .. زين احسن من السلته والموز والخوخ . محشي لذيذ مطبوخ وكذلك أغنية الشربه وهي من كلمات الشاعر جيلاني علوي الكاف .
 وبعد صلاة العشاء يتوافد الشباب والأطفال وينطلقوا من هذه الساحة ويمروا بشوارع حارة النويدره مرددين شعارات (( مدخل السنه بركه )) ابتهاجا وفرحا بهذه المناسبة الغالية على أمتنا الإسلامية وعلى سيد الخلق سيدنا محمد صل الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم .
 بعد ذلك يعودون الى نفس الساحه التي انطلقوا منها لتناول وجبة الشربة والتي سبق وان تم التجهييز والإعداد لها من بداية العصرية ويتم توزيعها على الحاضرين وعلى كثير من البيوت المجاورة وتنتهي مراسيم تلك الليله الفرائحيه بالدعوات بأن يحقق الله لإمتنا الإسلامية كل خير وأمن وأمان واستقرار وان يطفي نار الفتن ماظهر منها وما بطن . هذه الفعالية يقف خلفها رجال مخلصين عاهدوا الله ببذل جهود مضنية لإظهار هذا اليوم البهجي وزرع الابتسامه على وجوه الكبار والصغار بالمدينة وضيوفها واخص بذلك المبدع سالم سركال وأخيه عبدالله وأخرين كان لهم دورا كبيرا في إنجاح هذه الاحتفالية ورجال توفاهم الله وهم حاضرين بارواحهم بيننا ابناء أسرة الحرش ( صالح وكرامه ) وكذلك المرحوم عوض عفيف وغيرهم ولا ننسى الداعم لهذه الفعالية السيد عيسى الحداد وأبناء حارة الحداد بالنويدرة و أشراف إدارة مكتب الثقافة بمديرها عبدالله بن حميدان ومشاركة الفرق الفنية التراثية .
 هذه الفعالية الفرائحية يتقدمها الكثير من القيادات منهم مستشار وزير الإعلام الأستاذ حسن الكاف وعضو المجلس المحلي عاقل حارة النويدرة صالح علوا ومدير مكتب التربية والتعليم أحمد بارفيد ومدير مكتب الشوؤن الإجتماعية محمد باشعيب وأحمد بن عبيدون مدير مكتب الصناعة والتجارة و مدير مؤسسة الاتصالات محمد جوبان ورئيس قسم التعليم العام علي سويدان وكثير من الشخصيات وأعيان المنطقة وجمهور غفير أمتلئت به الساحة عن بكرة أبيها وحظيت بحضور مراسلو القنوات الفضائية المختلفة وعدد من الناشطين عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، الجميع مبتهج وسعيد ويحذوهم أمل كبير بأن يكون مدخل السنة بركة وأن تكون السنة الهجرية الجديدة سنة خير وسعادة وفرج وتمكين للأمة الإسلامية إن شاء الله تعالى .