سيئون-السبت 18/يناير/2020-05:14

موجة متوسطة 756 KHz موجتا FM 95.4 MHz 89.5 MHz

كيف تقيم البنية التحتية في حضرموت... المياة والصرف الصحي مثلا



نتائج التصويت
تهــاني : سجـل تهانيك لمن تحب هنا تعـــازي : سجل تعــازيك هنا
الوكيل الكثيري يدشن العمل في المشاريع الصحية لعام 2020م بكلفة تزيد عن خمسة مليون دولار
[الثلاثاء 07/يناير/2020 مصدر الخبر : سيئون/موقع إذاعة سيئون/جمعان دويل]
news_20200107_02.JPG
دشن وكيل محافظة حضرموت لشؤون الوادي والصحراء عصام حبريش الكثيري اليوم برفع السار بساحة مكتب وزارة الصحة العامة والسكان بحضرموت الوادي والصحراء بمدين سيئون ,على 7من المشاريع الصحية بوادي حضرموت للعام 2020م بكلفة اجمالية بلغت 5 ملايين و102 ألف و381 دولار بتمويل من حصة حضرموت مبيعات النفط ..
واشتملت المشاريع الصحية على الاتي :
-  المبنى الاكاديمي التعليمي بهيئة مستشفى سيئون العام بكلفة 2 مليون و66 الف و 851 دولار .
-  توريد عدد ثلاث سيارات اسعاف بكلفة اجمالية 88 الف دولار .
-  بناء قسم ترقيد نساء بهيئة مستشفى سيئون العام بكلفة 603 الف و961 دولار .
-  بناء قسم الطوارئ التوليدية بمستشفى ساه بكلفة 154 الف 447 دولار .
-  بناء مركز الطوارئ التوليدية والدور الثاني لمركز الامومة والطفولة بمستشفى تريم بكلفة 662 الف 349 دولار .
-  بناء قسم الطوارئ التوليدية الشاملة وملحقاتها ومركز رعاية الامومة والطفولة بمستشفى القطن العام .
-  توريد جهاز فحص الهرمونات والدلالات السرطانية وجهاز الكيمياء لمختبرات الصحة المركزية بكلفة 39 الف دولار .
وفي حفل التدشين للعمل بالمشاريع الصحية  الذي حضره وكيل محافظة حضرموت المساعد لشئون مديريات الوادي والصحراء / عبدالهادي التميمي ورئيس جامعة سيئون البرفسور / محمد عاشور الكثيري , هناء الوكيل الكثيري ابناء وادي حضرموت والصحراء على هذه المشاريع الصحية المتميزة التي ستسهم في حل كثير من الاشكاليات في البنية التحتية في مجال الصحة على مختلف جغرافية الوادي .
وعبر الوكيل الكثيري عن سعادته  بقوله انه يوم صحي كما اطلق عليه المختصين في الصحة ليسهم  الكل في ايجاد بنية تحتية صحية ليست في عاصمة الوادي سيئون بل على مستوى كل المديريات التي شملت ضمن هذه المصفوفة , واعدا بقية المديريات ان تكون في المصفوفة القادمة .
وأكد الوكيل بالثقة بالكوادر الصحية بالمرافق الصحية كما تحملوها في الفترات العصيبة والفترات السابقة , مطالبا الجميع في المرافق الصحية بالوادي والصحراء ان يكونوا على قد المسئولية التي تحملوها ويقدموا افضل ما عندهم لهذا الشعب في هذه الظروف الصعبة جدا , شاكرا كل المانحين من منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف وكل المنظمات والمؤسسات المانحة ومركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الانسانية وبرنامج الاعمار السعودي وكل الهيئات ومنظمات المجتمع المدني ورجال البر والاحسان اللذين يساهمون مع السلطة المحلية في بناء البنية التحتية للصحة على مستوى الوادي والصحراء وتقديم الخدمات الكاملة في مختلف المجالات .
فيما اوضح مدير عام مكتب وزارة الصحة العامة والسكان بحضرموت الوادي والصحراء الدكتور / هاني خالد العمودي بأن العام المنصرم 2019 م تحصل القطاع الصحي على 14 مشروع من عائدات مبيعات النفط موزعة على اغلب مديريات الوادي والصحراء .
واكد الدكتور/ العمودي بأن مشاريع عام 2020م هي مشاريع مهمة وبحاجة لها المديريات المستهدفة وبقية المديريات سوف تحصل على نصيبها من المشاريع وفقا وحاجة كل مديرية وفقا والاولوية في الاهمية من خلال التعاون مع مدراء عموم المديريات ومدراء إدارات الصحة ومدراء المرافق الصحية .
واستعرض الدكتور / العمودي المشاريع التي سنرى النور مستقبلا في القطاع الصحي وهي المراكز التخصصية ( مشروع مركز جراحة الكلى والمسالك البولية وسيكون نواة لزراعة الكلى , مشروع مركز علاج وجراحة القلب , مشروع مركز لأمراض وجراحة امراض العيون , مركز جراحة وتجميل وعلاج الحروق .
وعبر مدير عام مكتب وزارة الصحة والسكان الدكتور / هاني العمودي عن شكره وتقديره لقيادة السلطة المحلية بالوادي والصحراء ممثلة بالوكيل والوكلاء المساعدين في اهتمامهم الكبير بالقطاع الصحي والرقي به من خلال تلك المشاريع العملاقة موصول الشكر لمعالي وزير الصحة العامة والسكان الاستاذ الدكتور / ناصر محسن باعوم وقيادة مركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الانسانية والمنظمات الدولية المانحة منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف للطفولة والصندوق الدولي ومنظمات المجتمع المدني في مقدمتهم مؤسسة صلة للتنمية لقيادة مجلس اداراتها اولاد الشيخ المرحوم صالح بابكر وكل من ساهم في الرقي بالواقع الصحي بحضرموت الوادي والصحراء .
حضر حفل التدشين وازاحة الستار على تلك المشاريع مدراء عموم مديريات سيئون وتريم وساه والقطن وحريضة ومدراء إدارات الصحة والمستشفيات والمراكز التخصصية و مدراء عموم المكاتب التنفيذية والهيئات والمؤسسات وعميد كلية الطب بسيئون وعدد من قيادات مكتب وزارة الصحة بالوادي.